you are here:
كلمةُ لا إِلَه إِلا الله Print Email
عربي - خطب الجمعة

 إذا أردتم طباعة هذا الملف فاحرصوا أن لا تلقوا الورقة في أماكن مستقذرة لوجود أسماء مُعَظّمة عليها

"كلمةُ لا إِلَه إِلا الله"

 

إِنَّ الْحَمْدَ للهِ نَحْمَدُهُ ونَستَعينُهُ ونَستَهديهِ ونَشْكُرُهُ ونَستَغفِرُهُ ونَتوبُ إليهِ، ونَعوذُ باللهِ مِنْ شُرورِ أَنْفُسِنا ومِنْ سَيِّئاتِ أعمالِنا، مَنْ يهدِ اللهُ فلا مُضِلَّ لَهُ ومَنْ يُضْلِلْ فلا هادِيَ لَهُ.

وأَشْهَدُ أَن لا إِلهَ إلا اللهُ وحدَهُ لا شريكَ لهُ ولا مَثيلَ لَهُ، ولا ضِدَّ ولا نِدَّ لهُ، ولا شَكْلَ ولا صورَةَ ولا أعضاءَ لَهُ، ولا جِسْمَ ولا جُثَّةَ لَهُ، ولا كَمِّيَّةَ ولا مكانَ لَهُ. هُوَ اللهُ الواحدُ الأحدُ الفردُ الصمدُ الذي لَمْ يَلِدْ ولَمْ يُولدْ ولَمْ يكنْ لَهُ كُفُوًا أَحَدٌ، جلَّ ربي لا يُشبِهُ شيئًا ولا يُشْبِهُهُ شىءٌ ولا يَحُلُّ في شىءٍ ولا يَنْحَلُّ منهُ شىءٌ، ليسَ كمثلِهِ شىءٌ وهُوَ السَّميعُ الْبَصيرُ.

وأَشْهَدُ أَنَّ سَيِّدَنا وحَبيبَنا وعَظيمَنا وقائدَنا وَقُرَّةَ أَعْيُنِنا محمَّدًا عبدُهُ وَرَسولُهُ وصَفِيُّهُ وحَبيبُهُ، بَلَّغَ الرِّسالَةَ وأَدَّى الأمانَةَ ونَصَحَ الأُمَّةَ، فَجَزاهُ اللهُ عَنَّا خَيْرَ مَا جَزَى نَبِيًّا مِنْ أَنْبِيائِهِ، اللهمَّ صلِّ على محمَّدٍ صَلاةً تَقْضي بِها حاجاتِنا، اللهمَّ صَلِّ على سَيِّدِنا محَمَّدٍ صلاةً تُفَرِّجُ بها كُرُباتِنا، اللهمَّ صلِّ على سَيِّدِنا محمَّدٍ صلاةً تَكفينا بِها شرَّ أعدائِنا وسَلِّمْ عليْهِ وعلى ءالهِ سلامًا كثيرًا.

أَما بعدُ، فأوصيكُمْ ونفسِي بتَقوَى اللهِ عزَّ وجَلَّ، قالَ اللهُ تعالى: ﴿وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ مِنْ رَسُولٍ إلا نُوحِي إِلَيْهِ أَنَّهُ لا إِلهَ إِلا أَنَا فَاعْبُدُون﴾ سورة الأنبياء /25.

كما قالَ جَلَّ شَأْنُه: ﴿فَاعْلَمْ أَنَّهُ لا إِلهَ إِلا الله سورة محمد /19.

مَعْشَرَ الْمُسلِمين، يا أحبَابَ رَسُولِ اللهِ، خُطْبتُنا اليومَ عن كلمةٍ مَنْ قالَها وفي قلبِهِ وَزْنُ ذَرَّةٍ مِنْ إِيمانٍ يَخرُجُ مِنَ النارِ. خُطْبَتُنا اليومَ عَنْ كَلِمَةٍ مَنْ قالَهَا وَمَاتَ عليهَا لا بدَّ أن يَدْخُلَ الجنَّةَ يَومًا مِنَ الدَّهرِ.

إنها حَبيبَتِي، أَقُولُها مِنْ غَيْرِ خَجَلٍ، نعم إِنَّها حَبيبتِي أُعيدُها مِنْ غَيْرِ مَلَل، كلمَةٌ لِفُؤَادِي تَجْلِي، بِها تَسْكُنُ النُّفُوس، وَتَطْمَئِنُّ القُلُوب، كَلمَةُ التوحيدِ العُظْمَى، إِنَّها حبيبَتِي لا إِله إلا الله.

ورَدَ في الحدِيثِ أَنَّ الكُفَّارَ في نَارِ جَهَنَّمَ يَقُولُونَ لِبَعْضِ المؤمِنِينَ العُصَاةِ الذينَ دَخَلُوا النارَ بِمَعَاصِيهِم: "مَا نَفَعَكُمْ قَوْلُكُم - لا إله إلا الله - وكُنْتُمْ تُرَدِّدُونَها وَنَحْنُ نَجْحَدُها" فَيُنَادِي مُنَادٍ أَنْ أَخْرِجُوا مِنَ النَّارِ مَنْ قالَ - لا إله إلا اللهُ - ثُمَّ تَلا الرسولُ صلى الله عليه وسلم قولَهُ تعالَى: ﴿رُبَمَا يَوَدُّ الذِينَ كَفَرُوا لَوْ كَانُوا مُسْلِمِين. سورةُ الحِجْر/2.

فَاثْبُتُوا عليهَا، فَأَفْضَلُ ما قالَ المصطفَى والنبيُّونَ مِنْ قَبْلِهِ "لا إله إلا الله"، وَحافِظوا عليهَا فَأَفْضَلُ الذِّكرِ لا إله إلا الله، وَرَدِّدُوها أَلا بِذِكْرِ اللهِ تَطْمَئِنُّ القُلوبُ، وتَمَسَّكُوا بِهَدْيِهَا وَعَظِّمُوها، محمدٌ قَدْ أَقْسَمَ قَائِلا: "فَوَالَّذِي لا إِلهَ غَيْرُه"، أَدِيمُوا النَّظَرَ في القُرءَانِ، فَالرَّحمنُ يُخبِرُنا ﴿هُوَ اللهُ الذِي لا إلَهَ إِلا هُوَ عَالِمُ الغَيْبِ وَالشَّهادَةِ، أَديمُوا النَّظَرَ في القُرءانِ، فَالرَّحمنُ يُخبِرُنا ﴿هُوَ اللهُ الذِي لا إلهَ إِلا هُوَ الملِكُ القُدُّوسُ السَّلام.

لا إِلهَ إِلا اللهُ: نَفْيُ لِلأُلوهِيَّةِ عَمَا سِوَى اللهِ وإثباتُها للهِ وَحْدَه

لا إله إلا الله : لا معبودَ بِحَقٍّ إِلا الله

لا إله إلا الله: لا وَاجِبَ الوُجُودِ إِلا اللهُ وصِفَاتُهُ أي العَقْلُ لا يَقْبَلُ عَدَمَ وُجودِهِ ووُجُودِ صِفَاتِه (الوجود)

لا إله إلا الله: لا شَريكَ للهِ الوَاحِدِ الأَحَد (الوحدانية)

لا إله إلا الله: لا أَحَدَ لا بِدَايةَ لَهُ إِلا الله (القدم- الأزلية)                           

لا إله إلا الله: لا أحدَ بِاقٍ بِذاتِهِ إِلا اللهُ، فبَقَاءُ اللهِ ليسَ بِإِبْقَاءِ غَيْرِهِ لَهُ، أما بَقَاءُ غَيْرِهِ كَالجنَّةِ والنارِ فَبِإِبْقَاءِ اللهِ لَهُمَا (البقاء)

لا إله إلا الله: لا أحَدَ قائِمٌ بِذَاتِهِ إلا اللهُ أي لا أحدَ غَنِيٌّ عنِ العَالَمِينَ إِلا اللهُ، فهوَ الذِي لا يَحْتَاجُ إلَى عَرْشٍ وَلا إِلَى مَكَانٍ وَلا إِلَى إِنْسٍ وَلا إلَى الملائِكة ... (القيام بالنفس)

لا إله إلا الله:  لا أحَدَ عَلَى كُلِّ شَىءٍ قَدِيرٌ إِلا الله  (القدرة)

لا إله إلا الله: لا أحَدَ مَشيئَتُهُ نَافِذَةٌ في كُلِّ شَىْءٍ إِلا الله  (المشيئة)                         

لا إله إلا الله: لا أحدَ يَسْمَعُ كُلَّ المسمُوعَاتِ إِلا الله، ورَبُّنا يَسْمَعُ بِلا أُذُنٍ ولا ءَالَةٍ أُخْرَى  (السمع)                             

لا إله إلا الله: لا أحدَ يَرَى كُلَّ الْمُبْصَرَاتِ إِلا الله، وَاللهُ يَرَى بِلا حَدَقَةٍ ولا ءَالَةٍ أُخْرَى   (البصر)

لا إله إلا الله: لا أَحَدَ حَياتُهُ لا كَحَياةِ أَحَدٍ إِلا الله، وحَيَاتُهُ بِغَيْرِ لَحْمٍ وَلا دَمٍ وَلا رُوح  (الحياة )

لا إله إلا الله: لا أَحَدَ كلامُهُ لا كَكَلامِ أَحَدٍ إِلا الله، وكلامُهُ ليسَ صَوْتًا وَلا حَرْفًا وَلا لُغَةً ...... ( الكلام)                                                                                                                                                                                                                                        

لا إله إلا الله: لا أَحَدَ ليسَ كَمِثْلِهِ شَىءٌ إِلا الله، وَمَنْ وَصَفَ اللهَ بِمَعْنًى مِنْ مَعانِي البَشَرِ فَقَدْ كَفَر (المخالفة للحوادث)

هذا وأستغفرُ اللهَ العَظِيمَ لِي وَلَكُم

 

الخطبة الثانية:

إِنَّ الحمدَ للهِ نَحمدُه ونستعينُه ونستهديهِ ونشكرُه ونعوذُ باللهِ من شرورِ أنفسِنا ومن سيئاتِ أعمالِنا من يهدِه اللهُ فلا مضلَّ له ومن يُضلِلْ فلا هاديَ له وأشهدُ أن لا إله إلا اللهُ وَحْدَهُ لا شَرِيكَ له ولا مثيلَ له ولا ضدَّ ولا ندَّ له، وأشهدُ أن سيدَنا وحبيبَنا وعظيمَنا وقائدَنا وقرةَ أعينِنا محمدًا عبدُه ورسولُه وصفيُّه وحبيبُه صَلّى الله عليه وسلم وعلى كلِّ رسولٍ أرسلَه.

أما بعد فيا عبادَ اللهِ، فإنِّي أُوصِي نفسيَ وأوصيكم بتقوى اللهِ العليِّ العظيم. واعلَموا أنَّ اللهَ أمرَكُمْ بأمْرٍ عظيمٍ، أمرَكُمْ بالصلاةِ والسلامِ على نبيِهِ الكريمِ فقالَ: ﴿إنَّ اللهَ وملائكتَهُ يصلُّونَ على النبِيِ يَا أيُّهَا الذينَ ءامَنوا صَلُّوا عليهِ وسَلّموا تَسْليمًا﴾ اللّـهُمَّ صَلّ على سيّدِنا محمَّدٍ وعلى ءالِ سيّدِنا محمَّدٍ كمَا صلّيتَ على سيّدِنا إبراهيمَ وعلى ءالِ سيّدِنا إبراهيم وبارِكْ  على سيّدِنا محمَّدٍ وعلى ءالِ سيّدِنا محمَّدٍ كمَا بارَكْتَ على سيّدِنا إبراهيمَ وعلى ءالِ سيّدِنا إبراهيمَ إنّكَ حميدٌ مجيدٌ، اللّـهُمَّ إنَّا دعَوْناكَ فبجاهِ محمّد استجبْ لنا دعاءَنا، اللهم بجاه محمّد اغفرْ لنا ذنوبَنا وإسرافَنا في أمرِنا، اللّـهُمَّ اغفِرْ للمؤمنينَ والمؤمناتِ الأحياءِ منهُمْ والأمواتِ ربَّنا ءاتِنا في الدنيا حسَنةً وفي الآخِرَةِ حسنةً وقِنا عذابَ النارِ، اللّـهُمَّ بجاه محمّد اجعلْنا هُداةً مُهتدينَ غيرَ ضالّينَ ولا مُضِلينَ، اللّـهُمَّ بجاه محمّد استرْ عَوراتِنا وءامِنْ روعاتِنا واكفِنا مَا أَهمَّنا وَقِنَا شَرَّ ما نتخوَّفُ. عبادَ اللهِ إنَّ اللهَ يأمرُ بالعَدْلِ والإحسانِ وإيتاءِ ذِي القربى وينهى عَنِ الفحشاءِ والمنكرِ والبَغي، يعظُكُمْ لعلَّكُمْ تذَكَّرون. اذكُروا اللهَ العظيمَ يذكرْكُمْ واشكُروهُ يزِدْكُمْ، واستغفروه يغفِرْ لكُمْ واتّقوهُ يجعلْ لكُمْ مِنْ أمرِكُمْ مخرَجًا، وَأَقِمِ الصلاةَ.

 
2010 - 2017 Suomen Muslimien Verkkosivu, Islam Tieto - موقع مسلمي فنلندا، عِلمُ الإسلام.